تراجع شعبية هولاند إلى أدنى مستوياتها
تراجع شعبية هولاند إلى أدنى مستوياتها

أظهر استطلاع جديد للرأي تراجع شعبية الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إلى أدنى مستوياتها وذلك عقب تعرضه لانتقادات واسعة واتهامات بالتخبط بعد عرضه السماح بالعودة لطالبة غجرية جرى إبعادها مع أسرتها من فرنسا إلى كوسوفو

ووصلت معدلات تراجع التأييد لهولاند إلى 23 في المئة وهو أدنى مستوى خلال رئاسته وأدنى من الرقم القياسي لتدني الشعبية الذي كان من نصيب سلفه الرئيس السابق نيكولا ساركوزي.

وقال فرانسوا بايرو وهو زعيم حزبي وسطي أن 80 في المئة من الفرنسيين سيعتقدون بشأن هذا أن الدولة قد فقدت بوصلتها تماما حيث تقرر شيئا ثم تقرر عكسه تماما بعد دقيقة واحدة مشيرا الى إن سلطة هولاند ضعفت بشكل كبير.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.