سيطرة مقاتلين أكراد بشكل شبه كامل على مدينة رأس العين‎ السورية قرب الحدود مع تركيا
سيطرة مقاتلين أكراد بشكل شبه كامل على مدينة رأس العين‎ السورية قرب الحدود مع تركيا

ذكرت مصادر إعلامية كردية أن الأكراد تمكنوا من السيطرة بشكل شبه كامل على مدينة رأس العين السورية، عقب اشتباكات عنيفة مع مقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، و"جبهة النصرة" وكتائب مقاتلة أخرى.

وأضافوا ان اشتباكات عنيفة لا تزال مستمرة في جزء من حي المحطة، بين الطرفين على بعد نحو 200 متر من المعبر المؤدي إلى تركيا، فيما انسحب معظم مقاتلي "الدولة الإسلامية و"جبهة النصرة" والكتائب المقاتلة، إلى منطقة تل حلف ومنطقة أصفر ونجار، التي تتواجد فيها مجموعات من الكتائب المقاتلة.

وأكد نشطاء من المدينة سيطرة المقاتلين الأكراد التابعين لما يسمى بـ "وحدات حماية الشعب الكردي" على جميع المقار التي كان يتمركز فيها المقاتلون، إضافة لوجود خسائر بشرية وعدد من الأسرى في صفوف المقاتلين.

ويذكر ان الإشتباكات بين المقاتلين الأكراد من جهة ومقاتلي "جبهة النصرة" والكتائب الاخري  لاكثر من 15 ساعا للسيطرة على رأس العين.

علما أن, "جبهة النصرة" كانت دائما تسعى للسيطرة على هذه المدينة نظرا لأهميتها الاستراتيجية المتمثلة في الحدود المفتوحة مع تركيا.


اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.