ألمانيا تؤيد محادثات الاتحاد الأوروبي مع تركيا
ألمانيا تؤيد محادثات الاتحاد الأوروبي مع تركيا

قال مصدر أن ألمانيا ستوافق علي فتح مجال جديد في مفاوضات الانضمام لعضوية الاتحاد الأوروبي مع تركيا متخلية عن اعتراضها على ذلك ، بعد حملة أنقرة على الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وأوصت المفوضية الأوروبية بتنشيط مسعى أنقرة للانضمام للاتحاد الأوروبي في تقرير سنوي نشر الأسبوع الماضي عن مدى التقدم الذي أحرزته الدول المرشحة للعضوية في تحقيق شروط الانضمام، برغم قولها إن الشرطة التركية استخدمت القوة المفرطة لإخماد الاضطرابات.

ومن المقرر ان تنظر حكومات الاتحاد الأوروبي في تقرير المفوضية في اجتماع يعقد في 22 من الشهر الحالي، وان تبحث إمكان بدء المفاوضات في مجال جديد من مجالات التفاوض مع تركيا، وقال مصدر مقرب من الحكومة الألمانية إن برلين ستتخلى عن معارضتها

وبدأت تركيا مفاوضات الانضمام للاتحاد الأوروبي في عام 2005 بعد 18 عاما من طلب العضوية لكن سلسلة عراقيل سياسية مثل المشكلة القبرصية والمعارضة في فرنسا وألمانيا لعضوية تركيا أبطأت سير العملية.

وأرجأت حكومات الاتحاد الأوروبي في يونيو حزيران خطط بدء التفاوض في مجال الحكم المحلي، وهو أول مجال جديد يفتح للتفاوض منذ ثلاثة أعوام، وذلك احتجاجا على أسلوب تصدي تركيا للاحتجاجات.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.