تونس على موعد مع الحوار لإنجاز "خارطة الطريق"
تونس على موعد مع الحوار لإنجاز "خارطة الطريق"

أعلن الاتحاد العام التونسي للشغل، وهو أحد أطراف الوساطة الوطنية، أن الحوار الوطني الرامي إلى إخراج تونس من أزمتها السياسية والإعداد لاستقالة الحكومة التي تقودها حركة النهضة الإسلامية، سيبدأ يوم الأربعاء القادم. وجاء في بيان صدر عن هذه النقابة ليل الجمعة على السبت 19 تشرين، أن "الموعد الرسمي لانطلاق الحوار سيكون في 23  من الشهر الحالي، لإنجاز خارطة الطريق" والخروج من الأزمة. وتنص خارطة الطريق على تشكيل حكومة تكنوقراط بعد ثلاثة أسابيع من استقالة الحكومة والمصادقة في الأثناء على الدستور والقانون الانتخابي. وصرحت عايدة القليبي المكلفة بالإعلام بحركة نداء تونس، التي تعتبر من أكبر أحزاب المعارضة، في حديث لـ "فرانس برس" أن "الإجراءات الواردة في خارطة الطريق تشكل الحد الأدنى الذي يجب إنجازه" مؤكدة ان الحوار سيبدأ الأربعاء. وأضافت أن التظاهرة التي قررت المعارضة تنظيمها اليوم "ستخرج على الأرجح" في إطار التجمعات الأسبوعية كل أربعاء مطالبة "بالحقيقة حول الاغتيالات السياسية" التي هزت تونس منذ بداية السنة. ولم يتسن الاتصال بحركة النهضة على الفور لتأكيد مشاركتها في المباحثات.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.