هنا سورية تنعي اللواء الشهيد جامع جامع الذي استشهد في ديرالزور
هنا سورية تنعي اللواء الشهيد جامع جامع الذي استشهد في ديرالزور

الضابط السوري المقاتل على جبهة لبنان المشارك بتحريره، المقاوم الذي رفض أن يكون لاسرائل أثر على  أي شبر من الأرض العربية التي آمن بها وضحى من أجلها، كاشف عمالة من ادعى الوطنية في لبنان،  ليحاول  النيل منه واتهامه زوراً باغتيال الحريري، القائد المرابط في سورية ، في وجه أعداء الله والإنسانية ، في وجه الذراع التي لم تستطع أن تطاله في لبنان ، الجندي الذي أبى أن يستريح إلى  أن أراحه الله ، فغدر الزمان جعل الضابط المقاوم المقاتل في وجه  اسرائيل شهيداً برصاصة غدر أطلقتها قناصة اسرائيلية بيدٍ وهابية، لتزداد صفات المجد التي رافقته صفة الشهادة، وليزداد إيمان الحماة بأرضهم .. فأي جيش سيهزم وقادته شهداء .. داود راجحة .. آصف شوكت .. حسن تركماني .. هشام بختيار..  ليرحل اللواء .. جامع جامع .. بنهجه المقاوم الذي ولد معه في قرية الزاما بجبال اللاذقية التي ما ملت من بذل الأبطال والرجال .. ليرحل الشهيد ابو الشهيد .. شامخاً .. وقد قام بواجبه تجاه وطنه وأرضه .. مريحاً جسده الذي ما تعب رغم سنين العطاء الطويلة .. وليخلد اسماً جديداً في مسيرة نضال شعب يأبى الذل والهوان

فالحق لا يستقيم الا بتضحيات الرجال ، و نار الشر  لا تطفأ الا بدماء الأبطال

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.