رياض حداد: المعارضة المسلحة همها الإستيلاء على السلطة وليس الحل السياسي
رياض حداد: المعارضة المسلحة همها الإستيلاء على السلطة وليس الحل السياسي

صرح الدكتور رياض حداد السفير السوري في العاصمة الروسية موسكو في مقابلة مع محطة إذاعة (صوت روسيا) الرسمية أن المعارك والقصف دمرت في بلاده 3062 مدرسة و675 مستشفى و55 كنيسة ومسجدا,وهو يعتقد بأن عملية إعادة الإعمار في بلاده ستكلف ما لا يقل عن 100 مليار دولار مشيرا الى أن المسؤول عن هذه الأضرار هم المعارضون المسلحون للرئيس السوري بشار الأسد اللذين يهمهم الاستيلاء على السلطة وليس الإصلاح السياسي.
وعن الرقابة الدولية على الأسلحة الكيماوية السورية والتخلص منها قال حداد إن هذه العملية تسيربنجاح ومن الممكن إتمام هذه العملية في غضون عام مطالبا بوقف المساعدات الخارجية لمعارضي الرئيس الأسد, كما شدد حداد على أن الحكومة السورية لا تتفاوض مع "إرهابيين".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.