رحلة تمثل سورية في اليونيسكو .. ولكن هذه المرةعلى بساط الحرير
رحلة تمثل سورية في اليونيسكو .. ولكن هذه المرةعلى بساط الحرير

هنا سورية - ندى بكري | دمشق

 

رحلة جديدة بدأها المخرج الشاب المهند كلثوم، مختارا  أن تكون " رحلة الحرير السوري" الفيلم الذي يحمل هذا الإسم من انتاج المؤسسة العامة للسينما، وللحديث عن الفيلم كان لنالقاء مع المخرج مهند كلثوم :

-بعد البرزخ ... لماذا .... كفى ... اليوم فيلم جديد للمهند "رحلة الحرير السوري"، ماذا ستقدم في هذا الفيلم؟

أتطرق في أفلامي لموضوع الإنسان وإنتماءه للأرض، ونحن في سورية نمتلك الإنتماء من السلف إلى الخلف، رحلة الحرير عمل تراثي وطني بامتياز،وعملية لاسترجاع تراثنا الشعبي الذي بدأ بالزوال ومنها الطرق القديمة لصناعة الحرير

وسواء كان العمل إنساني أو تراثي أنا افتخر بكونه فيلم سينمائي سوري .

أنا أرى أن أهمية الفيلم تأتي من كونه تراث سوري بالدرجة الأولى، وأيضا لكونه  ممثلا لاسم بلادي في اليونيسكو لإضافة اسم سورية على قائمة التراث اللاربحي لعام 2013 ونحن محاربون على جميع الأصعدة اقتصاديا وفنيا وسينمائيا .

- ما هو الجانب الذي ركزت عليه في الفيلم ؟

في الفيلم ركزنا أولا على صناعة الحرير ، واحتوى العمل على رسائل تفوق موضوع الفيلم حاولت ايصالها للجمهور بتكنيك السينما، رسالتي أننا نمتلك تاريخ وأصالة، تريطنا بأرضنا انتماء قوي، وكانت رؤيتي أن أنه من الحرير الطبيعي صنعنا العلم ذو النجمتين .

-"التكريم ليس له حدود أو شروط سوى أن يكون لمن يستحقه"  نلت استحقاقات عدة، اليوم إلى أين يصل بك طموحك ؟

التكريم هو تحفيز لعطاء المزيد، طموحي اليوم أن أصنع سينما تروي واقعنا الحالي وتكون عربون شكر للجيش العربي السوري .

العالمية طموح الجميع لكن قبل أفكر بذلك علي أقدم سينما تخولني الاتجاه إلى العالمية، أرى أنني لم أقدم سينما صحيحة تحترم الجمهور السوري عندما أشعر أنني نجحت بتقديم رسالة إلى شعبي أتوجه إلى العالمية

ـ أفلامك التي لم تتجاوز النصف ساعة هل هي عتبة للوصول إلى أفلام طويلة قادمة أم تأكيد على أهمية الفيلم القصير؟

" البلاغة في الإيجاز " وكان هذا محور خلاف مع الكثير  من زملائنا الشباب الهواة الذين يعتقدون أن صناعة الفيلم القصيرهي خطوة أولى للعمل في المجال السينمائي، أنا أقول إبدأ بالفيلم الطويل لأن السينما بدأت بأفلام قصيرة أي أن فن السينما يكمن في الأفلام القصيرة، على المخرجأن يكون قادرا على ارسال فكرته عبر وقت ضيق  وهنا تكمن حرفية المخرج .

-إذا لن تتجه حاليا إلى إخراج فيلم روائي طويل ؟

المخرج يجب أن يمتلك خط زمني ، لدي مشروع تقديم أعمال روائية و وثائقية قصيرةعدة وأنا على مشارف إنهائه ، عندها سأتفرغ للفيلم الطويل الذي سيكون مع حلول عام 2014  باسم ( اصنعو ذكريات للغد تضحكنا )

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.