محمد جمال وشبكته على قائمة الإرهابيين في الخارج
محمد جمال وشبكته على قائمة الإرهابيين في الخارج

أدرجت وزارة الخارجية الأمريكية أعضاء الجماعة التي أسسها المصري محمد جمال على قائمة الإرهابيين في الخارج، حسب ما أعلنته الوزارة يوم 7 تشرين الأول.  وبحسب بيان للخارجية الامريكية أن محمد جمال تلقى التدريب على صناعة المتفجرات في معسكرات القاعدة بأفغانستان في الثمانينات وعاد إلى مصر في التسعينات حيث أصبح القائد العسكري لجماعة "الجهاد الإسلامي" التي كان يقودها في ذلك الوقت أيمن الظواهري، الزعيم الحالي لتنظيم "القاعدة". وكانت السلطات المصرية قد اعتقلت محمد جمال عدة مرات قبل أن يؤسس عام 2011 "شبكة محمد جمال"، وأقام العديد من معسكرات تدريب الإرهابيين في مصر وليبيا، . كما وكون جمال علاقات مع تنظيم "القاعدة في شبه جزيرة العرب" الذي يتخذ اليمن مقرا له، واستخدم تلك الشبكة "لتهريب المقاتلين إلى معسكرات التدريب". وقالت الوزارة الامريكية إن "المفجرين الانتحاريين تدربوا في معسكرات شبكة محمد جمال ، واقام محمد جمال علاقات مع إرهابيين في أوروبا". وعقب اعتقاله في مصر في تشرين الثاني عام 2012 "احتوت أجهزة الحاسوب المصادرة الخاصة به على رسائل إلى الظواهري طلب فيها جمال المساعدة واشار الى بعض نشاطات شبكته، ومن بينها حيازة أسلحة وتدريب إرهابيين وإنشاء منظمات إرهابية في سيناء".

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.