لويزيانا تعلن الطوارئ ومستعدة لإستقبال "كارين"
لويزيانا تعلن الطوارئ ومستعدة لإستقبال "كارين"

مع اقتراب العاصفة الاستوائية "كارين" من ساحل ولاية لويزيانا، أصدرت السلطات الأميركية أمس الجمعة أوامر إخلاء إجباري للمناطق المنخفضة جنوبي مدينة نيوأورليانز .

حيث انخفضت السرعة القصوى لرياح العاصفة كارين إلى 85 كيلومترا في الساعة من 105 كيلومترات في الساعة في اليوم السابق، وتوقع خبراء المركز القومي للأعاصير في ميامي زيادة قوة العاصفة إلى حد ما، ولكنها ستبقى عاصفة استوائية وليس إعصارا .

وأعلن حكام ولايات لويزيانا ومسيسبي وفلوريدا حالة الطوارئ لتسريع الاستعدادات للعاصفة، واستدعت الوكالة الاتحادية لإدارة الطوارئ بعض العاملين ممن منحوا عطلة  للمساعدة في التأهب للعاصفة .

ومن المتوقع أن تثير العاصفة أمطارا غزيرة في مسارها وأن تؤدي إلى ارتفاع مياه البحر على الساحل .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.