وزير الصحة سعد النايف
وزير الصحة سعد النايف

طلب وزير الصحة في حكومة تسيير الأعمال الدكتور سعد النايف من المنظمات الدولية تقديم مزيد من الدعم من خلال توفير الأدوية النوعية والتجهيزات الطبية التي يتعذر استجرارها من قبل المؤسسات الصحية نتيجة العقوبات الاقتصادية الجائرة المفروضة على الشعب السوري.

وأكد النايف خلال لقائه رئيس بعثة مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين طارق الكردي أهمية تعزيز التعاون مع المنظمات الدولية لتلبية الاحتياجات الصحية للمرضى من تجهيزات وأدوية ومواد إسعافية ولاسيما المتضررون بسبب الأزمة.
ودعا الوزير النايف من المفوضية تزويد الوزارة بقائمة المشافي والمراكز الطبية الأهلية التي تتعاون معها ووضعها في صورة هذا التعاون للإشراف على نوعية الخدمات المقدمة وإحالة بعض الحالات الإسعافية إلى هذه المؤسسات في حال تعذر تقديم الخدمة الصحية في المشافي العامة نتيجة الضغط الكبير على بعض الخدمات الإسعافية.

وبين النايف أن عدد الشحنات الدوائية المقدمة التي سلمتها الوزارة إلى جميع المحافظات منذ بداية العام بلغ /415/ شحنة بينها /115/ شحنة مقدمة من المنظمات الدولية.

من جانبه أكد الكردي أن وزارة الصحة هي الجهة الوحيدة التي سيتم التعاون والتنسيق معها لكونها المسؤولة الوحيدة عن إدارة العمل الصحي في سورية وأن المفوضية لها دور تكميلي في إطار المساعدة وتقديم الاحتياجات الإنسانية مبيناً أن جميع الطلبات المقدمة إلى المفوضية ستتم دراستها وبذل كل الجهود الممكنة في مجال العمل الإنساني.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.