هنا سورية - د ب أ

محمد فؤاد معصوم
محمد فؤاد معصوم

فاز المرشح محمد فؤاد معصوم برئاسة العراق خلال الانتخابات البرلمانية والتي شارك فيها 275 نائباً من إجمالي عدد النواب البالغ 328 نائباً.

وأظهرت نتائج فرز أصوات الجولة الأولى حصول  فؤاد معصوم على 175 صوتاً، والمرشحة حنان الفتلاوي على 37 صوتاً، والنائب فائق الشيخ على 10 أصوات.

وأعلنت النائب حنان الفتلاوي انسحابها من خوض الجولة الثانية من الانتخابات.

وبسبب عدم حصول المرشحين على الثلثين في نتائج الانتخابات جرت الجولة الثانية من الانتخابات بين المرشحين فؤاد معصوم مرشح التحالف الكردستاني، والمرشح المستقل فائق الشيخ، والتي أسفرت عن فوز معصوم.

وبدأ البرلمان العراقي اليوم جلسة انتخاب رئيس الجمهورية الجديد ، إذ تنافس على المنصب 102 مرشحين.

وكانت مصادر صحفية عراقية رجحت ترشيح فؤاد معصوم لمنصب رئيس الجمهورية، كمرشح وحيد للأكراد في جلسة البرلمان العراقي، بعد انسحاب منافسية برهم صالح ونجم الدين كريم.

ومعصوم من مواليد مدينة السليمانية عام 1938، وحاصل على الدكتوراه في الفلسفة الإسلامية عام 1975 من جامعة الأزهر في القاهرة وعمل استاذا في جامعة البصرة ، متزوج وله خمس بنات.

ويعد معصوم أحد قيادات الثورة الكردية في كردستان وهو قيادي بارز في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، وأحد مؤسسيه عام 1975، وشغل منصب أول رئيس حكومة في أقليم كردستان عام 1992 .

كما شغل منصب رئيس الجمعية الوطنية بعد عام 2003، بعد الغزو الامريكي للعراق، كما شغل منصب رئيس لجنة كتابة الدستور وعضو في البرلمان العراقي منذ عام 2005.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.