البطريرك لحام
البطريرك لحام

قال بطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام أننا نقف دائما مع سوريا التاريخ والحضارة والمواطنة والعلمانية المؤمنة بالحريات لكل الفئات دون أي تأثير أو ضغط من الخارج.

وأضاف لحام "إننا في سوريا سوريون فقط ولسنا أقليات ونحن مع من يعطينا الأمن والاستقرار والسلام ويؤمن لسوريا مستقبلا جيدا ونقف مع الدولة والقانون الذي يحمينا ويحمي كل السوريين".

وأوضح لحام أن ما جرى في سوريا خلال الفترة الماضية يثبت أن هناك مؤامرة ليست ضد فئة سورية بعينها بل ضد سوريا كلها من قبل مصالح دول كبرى.

وأضاف البطريرك لحام "إننا كمسيحيين ليس لنا أي مصالح خاصة أو أهداف معينة بل نحن سوريون ونعمل من أجل المصالحة والحوار والتقارب بين جميع أبناء سوريا".

وأشار البطريرك لحام إلى أن الرئيس بشار الأسد منتخب شرعيا من قبل الشعب السوري وهو بدأ بالإصلاح قبل الأزمة وسيستمر وهناك جزء كبير جدا من الشعب السوري يقف معه.

وقال البطريرك لحام: "إنني أرسلت رسالة إلى المجالس الأسقفية في كل العالم الكاثوليكي وقلت لهم أن الحل في سوريا هو حل سياسي عادل سيكون في حال حصوله مفتاح حلول لكل المنطقة".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.