يزن السيد وابنه يعرب
يزن السيد وابنه يعرب

انتهى الممثل يزن السيد من تصوير آخر مشهد له في مسلسل الإخوة مع المخرجين سيف الدين سبيعي وسيف شيخ نجيب ليعود إلى سورية بعد أشهر طويلة من الارتباط بالإخوة.

وكشف السيد عن إنجازه لآخر مشهد له في مسلسل الإخوة الذي يعرض أول قسم منه على إحدى الفضائيات.

وقال يزن في تعقيبه على انتهائه من العمل:" كان شاقاً ومتعباً ومضنياً.. استمر التصوير سبعة أشهر، ولم نكن نتوقع أن نبقى كل هذه المدة في التصوير.. لكن الحمد لله انتهيت من كل شيء، وأصبح بإمكاني الراحة قليلاً بعد عناء".

وكشف أنه تنقّل لمدة سبعة أشهر بين سورية والإمارات من أجل المسلسل ، واصفاً أجواءه بالمثالية، وكاشفاً عن تطور علاقته بممثلين كان يعتبرهم زملاء عمل وقد أصبحوا أصدقاء بالنسبة له، ذاكراً تيم حسن وباسل خياط وقيس شيخ نجيب والمصري أحمد حلمي.

ويؤدي يزن في الإخوة شخصية شاب يتزوج شقيقة زوجة معلمه " نور" الذي يلعب شخصيته تيم حسن، وفيما بعد تقع حماته في حبه عن بعد، برغم رفضهم لتزويجه من ابنتهم في باديء الأمر.

ويعود يزن إلى دمشق لتوقيع عقد عمل مع شركة كلاكيت للإنتاج الفني لمسلسل سوري طويل ومن 90 حلقة أيضاً بعنوان " حرملك".

ورأى أن 90 حلقة في حرملك عقب 100 حلقة من الإخوة أمر جيد يشجع على إنتاجات طويلة وتعرض خارج شهر رمضان، ما يؤشر لدراما سورية مختلفة الشكل والمضمون والتوقيت أيضاً.

ولم يكشف عن تفاصيل هذا العمل سوى أنه سيصور ما بين دمشق والإمارات والمغرب في وقت لاحق من العام الحالي.

كما ويدخل في تصوير مسلسل سوري آخر مع المخرج سمير حسين بعنوان " بانتظار الياسمين" الذي سيبدأ تصويره بعد شهر رمضان تماماً، وهو عمل اجتماعي مهم يرصد وقائع اجتماعية معاصرة لم يكشف عن تفاصيلها .

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.