هنا سورية- متابعة

ارشيف
ارشيف

أفادت صحيفة الإندبندنت البريطانية أمس أن هناك دوراً سعودياً وقطرياً في مساعدة ما يسمى تنظيم دولة العراق والشام "داعش" في الاستحواذ على شمال العراق، مبينة أن الدولتين عملتا على دفع أموال للعشائر هناك بهدف مساعدة التنظيم.

وقالت الصحيفة في تقرير: إن السعودية وقطر تدفع للعشائر للوقوف مع  داعش، وبيّن "باتريك كوكبيرن" أنه ليس لدى مدير الاستخبارات البريطانية (MI6) "ريتشارد ديرلوف" شك بأن التنظيم حصل على تمويل من جهات قطرية وسعودية، وأن السلطات في البلدين غضت الطرف عن ذلك.
ويذكر كوكبيرن في هذا السياق أن لقاء جمع مدير الاستخبارات السعودية السابق بندر بن سلطان ومدير الاستخبارات البريطانية، وأن بندر قال لديرلوف: "إن اليوم ليس ببعيد حين يحس مليار مسلم أنه يكفي ظلماً وتهميشاً".
ويستدل الكاتب في ما أورده من معلومات على أن تعاون شيوخ القبائل مع داعش، لم يكن ليتم من دون رضا من يدفعون لهم في السعودية وقطر.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.