هنا سورية- متابعة

ارشيف
ارشيف

احتج آلاف المتظاهرين في الشوارع الأوربية، نظراً للقصف الاسرائيلي العنيف على قطاع غزة الفلسطيني، والذي راح ضحيته حتى الأن 121 قتيلاً حتى الآن.


وبحسب صحيفة "ذا إندبندينت" البريطانية اليوم السبت، تظاهر المئات من المؤيدين للقضية الفلسطينية أمام السفارة الإسرائيلية غرب لندن أمس الجمعة، رافعين لافتات كتب عليها "أنهوا حصار غزة" و"الحرية لفلسطين".

وأدى التجمع إلى إغلاق الطرقات، بعد أن احتشد المشاركون على الأرصفة في جانب واحد من الطريق، مما تسبب في إغراق الشارع بزحمة سير خانقة، أدت لإغلاقه، فيما قالت الشرطة إن الاحتجاج كان سلمياً بشكل كامل.

من جهتهم، تجمع ما يقرب 3000 محتج من المناصرين لوقف العدوان على غزة في البرلمان النرويجي بأوسلو، في حين تظاهر العشرات بالقرب من وزارة الخارجية الفرنسية.

وقال أحد المشاركين في احتجاج نيويورك ستيفان فرابرو، الذي عرّف نفسه بأنه يهودي، إن المسيرات تهدف إلى "الدفاع عن الإنسانية ووقف المذابح".

وأضاف "يغض العالم اليوم نظره عن معاناة الفلسطينيين، وينسى الناس أن أطفالهم ونساءهم يقتلون كل يوم".
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.