هنا سورية- ف ب أ

الطفل الفلسطيني محمد ابو خضير
الطفل الفلسطيني محمد ابو خضير

اعترف ثلاثة من اصل ستة مشتبه بهم يهود بقتل وحرق الفتى الفلسطيني محمد ابو خضير الاسبوع الماضي، بحسب ما اعلن مصدر مطلع على الملف.

وقال المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس "اعترف ثلاثة من اصل ستة مشتبه بهم بقتل وحرق محمد ابو خضير وقاموا باعادة تمثيل مسرح الجريمة".

وكانت الشرطة الاسرائيلية اعتقلت الاحد ستة متطرفين يهود في اطار عملية التحقيق في خطف وقتل الفتى الفلسطيني.

وما زالت تفاصيل القضية تخضع لامر حظر نشر مشدد.

وكان الفتى محمد (16 عاما) اختطف فجر الاربعاء ثم عثر على جثته وهي محروقة، الامر الذي ادى الى اندلاع مواجهات عنيفة بين فلسطينيين غاضبين والجيش الاسرائيلي في مختلف احياء مدينة القدس لخمسة ايام على التوالي.

وامتدت هذه المواجهات لتشمل المدن العربية داخل اسرائيل.

وتحدثت وسائل الاعلام عن امكانية ان يكون مقتل الفتى الفلسطيني عملا انتقاميا بعد العثور الاثنين على جثث ثلاثة شبان اسرائيليين خطفوا في 12 حزيران/يونيو في جنوب الضفة الغربية.

واظهر تقرير التشريح الاولي وجود اثار دخان في رئتي الفتى محمد ابو خضير، وهو امر يعزز فرضية حرقه وهو على قيد الحياة.

ومثل المشتبه بهم الستة الاحد امام محكمة في بتاح تكفا في شمال شرق تل ابيب واوضح محاميهم انه تم تمديد اعتقال خمسة منهم لثمانية ايام، وخمسة ايام للسادس.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.