هنا سورية- سانا

مناقشة مشاريع تسهم في خفض الانبعاثات الملوثة
مناقشة مشاريع تسهم في خفض الانبعاثات الملوثة

أكدت وزيرة الدولة لشؤون البيئة الدكتورة نظيرة سركيس أهمية وضع أولويات للمشاريع التي تسهم في خفض الانبعاثات الملوثة بكل أنواعها وضرورة تعاون جميع الوزارات المعنية في تنفيذ هذه المشاريع.


وبينت الوزيرة سركيس خلال اجتماع اللجنة الوطنية لتحسين نوعية الهواء في سورية أن مصفوفة المشاريع التي تسهم في تخفيف الانبعاثات يجب أن تتضمن مشاريع ستنفذ على المدى القريب والمتوسط والبعيد مع تحديد ميزانيتها والوقت اللازم لتنفيذها ووضع مشاريع وخطط جديدة تنطلق من الظروف الراهنة والواقع مشيرة إلى استعداد الوزارة لتقديم الدعم المادي والفني لهذه المشاريع.


وعرض المهندس ثائر الضيف مدير سلامة الهواء في وزارة الدولة لشؤون البيئة، مصفوفة للمشاريع التي ستساهم في تحسين جودة الهواء في سورية والتي تتعلق بحماية الغابات وتطويرها ومكافحة الحرائق ومشاريع معالجة النفايات والتخلص منها بطرق علمية وآمنة ومشاريع تحسين نوعية الوقود ، ومشاريع خفض نسبة انبعاثات التلوث من خلال تحديث وصيانة أجهزة الفحص الفني للسيارات ومشاريع الطاقات البديلة ومشاريع تحد من الملوثات في معامل القطاع العام وغيرها من المشاريع.

وناقش المجتمعون مشاريع كل وزارة ضمن المصفوفة في مجال تحسين نوعية الهواء والتخفيف من التلوث بكل أشكاله إضافة إلى المعوقات وتفعيل هذه المشاريع وإضافة بعض التعديلات والمقترحات عليها.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.