هناسورية -أ ف ب

ارشيف
ارشيف

قال "المرصد السوري " يوم الأحد، أن "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، إستولت على عدد كبير من الآليات والأسلحة والذخيرة، إثر الكمين الذي نصبته لمقاتلي جبهة النصرة أثناء انسحابهم من دير الزور باتجاه ريف حمص ليل أمس الأول".

وأضاف المرصد " أنه "قٌتل مسلح متأثرا بجراح باشتباكات مع الجيش السوري في محيط قرية ام شرشوح بريف حمص الشمالي، كما دارت اشتباكات بين الجيش السوري والمسلحين على الجهة الغربية لمدينة تلبيسة".

كما تبين أن الانفجارين اللذين سمع دويهما يوم أمس السبت في قرية الجرذي بريف دير الزور الشرقي ناجمان عن هجوم لواء ابن القيم وكتيبة الحمزة ومسلحين من عشيرة الشعيطات على عناصر"داعش" في القرية، حيث دارت بين الطرفين اشتباكات استمرت لما بعد منتصف ليل أمس، بحسب ما ذكره "المرصد السوري".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.