محافظ حمص طلال البرازي
محافظ حمص طلال البرازي

أكد محافظ حمص طلال البرازي أن تدفق أهالي بلدة الحصن بريف حمص الغربي لمنازلهم سيستمر خلال الأيام القادمة بمساعدة وحدات العمل المشكلة من اللجان المحلية في مدينة الحصن، مبيناً أنه وبتوجيهات من الرئيس بشار الأسد وبرعاية من الحكومة والقيادة بدأت محافظة حمص منذ أشهر بالإعداد لعودة الأهالي إلى بلدة الحصن بعد تطهيرها على أيدي الجيش العربي السوري والتأكد من خلوها من الأجسام الغريبة والألغام والعبوات الناسفة، موضحاً أنه تم تشكيل لجان خاصة بهذا الموضوع إضافةً لاجتماع الدوائر الخدمية من مياه وكهرباء وصرف صحي واتصالات للتحضير لعودة الأهالي.

ولفت البرازي إلى أن المحافظة ستبذل قصارى جهدها لإنجاز العمل في القطاع الخدمي بأقرب وقت ممكن وضمن الإمكانيات المتاحة والظروف التي يمكن أن تحقق فرصة لعودة كريمة لجميع الأهالي مشيراً إلى أن ورشات الخدمات بدأت بتأهيل بعض البنى التحتية وسوف يستمر العمل بناء على توجيهات الحكومة وخاصة وزارة الإدارة المحلية لتأمين كل ما يلزم لتأهيل البنى التحتية وتوفير مستلزمات الحياة لأهالي المدينة.

ودعا المحافظ الأهالي لمراجعة مخفر الشرطة في البلدة بشكل فوري لتقديم الضبوط اللازمة لتعويض الأضرار، لافتاً إلى أن اللجان المختصة ستبدأ عملها مباشرةً بتقييم وصرف التعويضات المقررة من لجنة إعادة الإعمار ضمن إطار خطة الحكومة للتعويض عن الأضرار, مبيناً أن الجهات المعنية والأمنية في البلدة ستتخذ كل ما يلزم من إجراءات لضمان الأمن والاستقرار فيها.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.