مصر تعلق مبادلاتها السياحية مع إيران
مصر تعلق مبادلاتها السياحية مع إيران

أعلن وزير السياحة المصري هشام زعزوع أنه تم تجميد العلاقات السياحية بين مصر وايران وذلك لأسباب تتعلق بـ "الأمن الوطني".

وقال الوزير، بحسب التلفزيون المصري "إن تعليق السياحة مع ايران على علاقة بالامن الوطني".

وكانت الرحلات الجوية التي تجلب سياحاً إيرانيين الى مصر بدأت في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي لتواكب تحسناً في العلاقات المقطوعة بين البلدين منذ 1979. وانتقد متطرفون دينيون حينها قرار استئناف الرحلات الجوية وانتقدته ايضا اجهزة الامن التي تتهم ايران بالتدخل في الشؤون المصرية.

وكانت السلطات المصرية علقت منح التأشيرات السياحية للإيرانيين، مستجيبة بذلك لانتقادات مناهضين للتقارب مع طهران. ورفع التجميد في أيار/مايو.

وقطعت العلاقات بين البلدين في 1979 بعد الثورة الايرانية وموقف القيادة الايرانية الجديدة من توقيع مصر اتفاقية سلام مع إسرائيل. ولكن الرئيس المصري المعزول محمد مرسي كان يرى أنه يتعيّن ادماج إيران في الدبلوماسية الاقليمية.

في المقابل اكدت السلطات المصرية الجديدة بعد الإطاحة بمرسي انها تفضل سياسة خارجية أكثر تقليدية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.