فرحة منتخب البرازيلي
فرحة منتخب البرازيلي

بلغ المنتخب البرازيلي صاحب الأرض دور الثمانية بعد أول مباراة من دور الـ (16) بينه وبين جاره المنتخب التشيلي، الذي كان ثانياً في مجموعته وبجدارة.
كانت مباراة قوية من الفريقين فبدأ الفريق البرازيلي مبكراً بتسجيل هدف في الدقيقة 18 عن طريق اللاعب "ديفيد لويز" ثم عدل " اليكسيس سانشيز" في الدقيقة 32 وانتهى الشوط على هذه الحالة وكان الفريقان يهجمان من الطرفيق دون خطورة وكانت هجمات البرازيل أميز ولكنها لم تلقى الحس الهجومي من رأس الحربة "فريد" ولا بديله "جو" فقد كانا سيئين بل وأضاعا الفرص وخصوصاً "فريد" وتألف "سانشيز" من تشيلي وتأخر المدرب البرازيلي في التبديل إلا أن انتهت المباراة في الوقت الأصلي بالتعادل ليذهب الفريقين إلى وقت بدل الضائع ولكن كما سبقه لم يسفر الشوط الأول عن شيء سوى ضغط برازيلي وفي الشوط الإضافي في الثاني فنزل "وليان" بديل "لاوسكار" ولكن لم تتغير النتيجة وفي آخر لحظات المباراة نابت العارضة عن الحارس "خوليو سيزار" في كرة كادت تدخل ولكن الحظ كان من نصيب البرازيل وذهب الفريق إلى ركلات الجزاء التي ابتسمت للبرازيل في النهاية فقد سجل للبرازيل كلاً من "ديفيد لويز – مارسيلو – نيمار"
وأضاع "ويليان – هالك" أما منتخب تشيلي فقد أضاع ثلاث ركلات وتمكن الحارس البرازيلي من صد ركلتين وتكفلت العارضة بالثالثة ليتأهل البرازيل ويخرج تشيلي.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.