خلال تفقده قرية الحرة
خلال تفقده قرية الحرة

تفقد وزير الداخلية اللواء محمد الشعار قرية الحرة بمنطقة الغاب التي استهدفها تفجير يوم الجمعة الماضي وراح ضحيته عشرات الشهداء والجرحى معلناً أن الحكومة تتابع بشكل حثيث أوضاع المتضررين وأسر الشهداء والجرحى جراء الإرهاب لتقديم كل ما من شأنه التخفيف من معاناتهم وتحسن حالتهم المعيشية.

وقال الشعار "أن التفجيرات الإرهابية دليل على إفلاس أعداء سورية للنيل منها ومن مواقفها القومية أو تقسيمها" مبيناً أن السوريين بوحدتهم ووطنيتهم أسقطوا مخططات أعدائهم ويواصلون العمل إلى جانب جيشهم الباسل حتى إعادة الأمن والاستقرار إلى جميع المناطق.

واستمع الوزير إلى مطالب أهل القرية والصعوبات التي تواجههم جراء الأوضاع الراهنة وحجم الضرر الذي خلفة التفجير في ممتلكاتهم والبنى التحتية والمراكز الخدمية بالقرية.

شارك في الجولة محافظ حماة الدكتور غسان الخلف وأمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور محمد العمادي وقائد شرطة المحافظة العميد فايز غازي المحمد ورئيس مجلس المحافظة المهندس جميل اليوسف.

يذكر أن مسلحين كانوا قد فجروا في العشرين من الشهر الجاري شاحنة محملة بكمية كبيرة من المواد المتفجرة يقدر وزنها بنحو ثلاثة اطنان ما أسفر عن استشهاد 35 مدنياً بينهم نساء وأطفال وإصابة أكثر من 50 آخرين إضافة إلى تدمير عدد كبير من المنازل والأبنية في القرية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.