أحمد طعمة الخضر
أحمد طعمة الخضر

أعلنت "حكومة الائتلاف" التي يرأسها "أحمد طعمة الخضر" إصدار عدة قرارات تشمل إقالة عدد من قيادات ميليشيا "الجيش الحر" وإحالة أعضائه إلى التحقيق في قضايا تتعلق بالفساد.

وجاء من جملة القرارات إقالة رئيس أركان ميليشيا "الجيش الحر" عبد الإله البشير وتعيين عادل اسماعيل مكانه، ودعوة "القوى الثورية الأساسية" الفاعلة على الأرض في سورية لتشكيل مجلس الدفاع العسكري وإعادة هيكلة شاملة للأركان خلال شهر من تاريخه.

ورجح أحد ممثلي "هيئة الأركان" أن القرار يعود لأمور تتعلق بقضايا فساد و رشوة وتحويلات مالية وسوء توزيع في إمداد الجماعات المسلحة على الأرض بالمعدات العسكرية.

إلا أن المجلس العسكري الأعلى "للجيش الحر" أدان و رفض هذا القرار و وصفه «بالمُسيس»، وقال "رامي الدالاتي" عضو المجلس العسكري الأعلى لميليشيا الحر: "إن قرار رئيس الحكومة المؤقتة الذي يقضي بحل المجلس العسكري الأعلى هو قرار سياسي، وطالب الإئتلاف الوطني بإتخاذ الإجراءات اللازمة لردع هذا الإجراء".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.