صورة غلاف فيلم "هوم ألون home alone"
صورة غلاف فيلم "هوم ألون home alone"

في قصة مشابهة للفيلم الشهير "هوم ألون  "home aloneتمكنت طفلة أمريكية لم يتجاوز عمرها الأربع سنوات، من كشف حيلة لصين حاولا سرقة منزل والديها عندما كانا خارج البيت.

مربية الطفلة آبي التي نفذت عملية سرقة في المنزل مع صديقها، حاولت إقناع الشرطة بتعرضه لحادثة سطو من قبل بعض اللصوص المسلحين، عندما كانت مع الطفلة.

وكانت جليسة الأطفال خططت مع صديقها لسرقة المنزل، واستغلا غياب أصحابه لتنفذيه الجريمة، إلا أنهما لم يتنبها إلى أن آبي شاهدت كل ما حدث، بحسب صحيفة نيويورك دايلي نيوز الأمريكية.

وبعد تنفيذ عملية السرقة ادعت المربية أن لصين مسلحين من أصول إفريقية هاجما المنزل أثناء تواجدها بداخله، وزعمت أنها استطاعت التعرف على أحدهما على أنه أحد جيران العائلة واستدعي للتحقيق من قبل الشرطة.

إلا أن الطفلة آبي وضعت حداً لكذبة المربية، وأخبرت الشرطة أنها استعانت بصديقها لتنفيذ عملية السرقة، وطلباً منها مغادرة المنزل إلى حين انتهاء العملية.

وبعد التحقيق معها، اعترفت المربية بأنها اختلقت قصة المسلحين، وأنها خططت للسرقة مع صديقها، كما أنها أخبرته عن مكان الأشياء الثمينة التي عليه سرقتها.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.