نائب الرئيس السوداني: الاحتجاجات محاولة للرجوع بالسودان للخلف عبر التخريب والنهب
نائب الرئيس السوداني: الاحتجاجات محاولة للرجوع بالسودان للخلف عبر التخريب والنهب

وصف علي عثمان طه، النائب الأول للرئيس السوداني، الاحتجاجات التي شهدتها بعض المدن بأنها محاولة للرجوع بالسودان للخلف عبر التخريب والنهب، مشيرًا إلى إن ذلك يتنافى والسعي لنهضة البلاد، والمضي بها إلى الأمام، عبر برامج التنمية والتقدم. وأوضح طه -خلال الاحتفال بإعلان "مسودة نفير" نهضة شمال كردفان- أن عائدات عبور نفط الجنوب، وعائدات الإجراءات الاقتصادية، ستوظف لاستقرار سعر الصرف للعملات الأجنبية، ورفع العملة الوطنية، لتحقيق الاستقرار الاقتصادي بالبلاد، وكشف عن إجراءات اقتصادية ستتخذها بلاده بهذا الشأن خلال الأيام المقبلة. وقال إن الإجراءات الاقتصادية الأخيرة قصد منها زيادة الإنتاج وتحسين مستوى الخدمات، موضحًا أنهما يشكلان عصب تقسيم الموارد، التي ستجنيها البلاد مستقبلًا.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.