أرشيف
أرشيف

اجتمع أعضاء اللجنة العليا للإغاثة أمس وناقشوا التسهيلات الخاصة بإدخال المساعدات عبر المنافذ الحدودية بما يضمن وصولها إلى جميع المناطق.

ولفتت رئيسة اللجنة العليا للإغاثة الدكتورة كندة الشماط وزيرة الشؤون الاجتماعية إلى أهمية التنسيق المتواصل بين اللجنة العليا واللجان الفرعية للإغاثة والجهات المعنية لتوزيع المساعدات الإنسانية بناء على قوائم وبيانات الاحتياجات الإنسانية التي تم وضعها من قبل الوزارة لضمان وصول المساعدات بجميع أشكالها الى المستحقين الفعليين.

وأكد المشاركون حرص اللجنة على تسهيل حركة القوافل والمساعدات الخارجية عبر المنافذ دون المساس بالسيادة الوطنية لافتين إلى أهمية تحري الدقة اللازمة من قبل وسائل الإعلام بما يخص الملف الإغاثي الإنساني خاصة أنه توجد جهات خارجية تحاول تسييس هذا الملف.

حضر الاجتماع ممثلون عن عدد من الوزارات والجمعيات الأهلية المعنية بالشأن الإغاثي.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.