رجب طيب أردوغان رئيس حكومة العدالة والتنمية في تركيا
رجب طيب أردوغان رئيس حكومة العدالة والتنمية في تركيا

أكد أحد مؤسسي حزب العدالة والتنمية التركي، أن حكومة رجب طيب أردوغان تتعاون بشكل وثيق وعميق مع تنظيم (دولة الإسلام في العراق والشام)، واصفاً سياسة أردوغان بـ "الخاطئة بشكل كامل".

وقال عبداللطيف شنر الذي شغل في وقت سابق منصب نائب رئيس الوزراء التركي، إن "أردوغان يدعم/تنظيم دولة الإسلام في العراق والشام/ويتعاون معه والآن يشهر هذا التنظيم سلاحه في وجه الأتراك حيث احتل القنصلية التركية في الموصل واحتجز 49 دبلوماسيا وموظفا تركيا يعملون في القنصلية إضافة إلى رهن السائقين والعمال الاتراك العاملين في العراق".

وأضاف شنر في تصريحات للصحفيين بعد مشاركته في فعالية أقيمت ببلدة تزلوجا التابعة الى مدينة اغدير ونشرتها صحيفة حرييت التركية السياسة "إن أردوغان مستعد أن يصلي على النبي عندما يذكر اسم /تنظيم دولة الإسلام في العراق والشام/ مشيراً إلى أنه في الوقت الذي اعلن فيه العالم هذا التنظيم الاجرامي اكثر التنظيمات دموية في التاريخ العالمي، أردوغان يستخدم لغة لطيفة وناعمة عندما يذكر اسم هذا التنظيم وكأنه يخاطب دولة عالمية تملك تجربة وخبرة دبلوماسية تعود لألف سنة".

وختم شنر تصريحه بالإشارة إلى ارتداد خطر الإرهابيين في سورية والعراق على تركيا.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.