ارشيف
ارشيف

هنئت فعاليات أكاديمية وبرلمانية وشعبية جزائرية خلال توافدها إلى السفارة السورية في الجزائر، فوز السيد الرئيس بشار الأسد بانتخابات رئاسة الجمهورية، لافتةً إلى أن المشاركة الكبيرة للسوريين في الانتخابات "كانت كالريح العاصفة التي عصف بكلمات وأجندات الغرب وجعلت كل ما تم ترديده لمدة ثلاث سنوات هباء منثورا".

وأشارت إلى أن الإعلام الغربي بدا مصدوما أمام صور الطوفان البشري الذي شهدته السفارات السورية في الخارج فيما استسلم ليأسه في الثالث من حزيران الجاري عندما فضح الشعب السوري مفردات المؤامرة بمشاركته الكثيفة في هذه الانتخابات داخل سورية.

من جانبه أكد الدكتور نمير الغانم سفير سورية في الجزائر في تصريح له اليوم أن الإنتخابات اظهرت عمق التلاحم بين الشعب السوري وقيادته وجيشه الباسل والحرص على استكمال الانتصارات التي يحققها جنودنا البواسل في مواجهة حملة الإرهاب الدولي الممنهج والممول والمدعوم غربيا.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.