المصرف العقاري
المصرف العقاري

نشر المصرف العقاري تعميم على كل فروعه في المدن والمحافظات السورية،بأنه يعزم معاودة منح سلف للعاملين لديه بضمانة "المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية"، شريطة التقيد بجملة من الضوابط والالتزام بمجموعة من الشروط التي تنظم هذه العملية.

وتتضمن الضوابط عدم تجاوز مبلغ السلفة المطلوبة مع رصيد الأقساط من رأسمال القرض الممنوح، والفائدة المترتبة على هذا المبلغ المتبقية للقروض الممنوحة للعامل وكفالته الشخصية إن وجدت مبلغ 1.5 مليون ليرة سورية، مع الإشارة إلى أن هذه القروض هي قرض السلفة السكنية واعتماد سيرياكارد وقرض التسليف وقرض التوفير وأي التزامات مشابهة أخرى.

ولفتت الضوابط إلى أن طلب السلفة سوف يتم إهماله في حال عدم استكماله وعدم صحة المعلومات الواردة فيه، ومع التأكيد كذلك على عدم رفع طلب منح سلفة من أي من العاملين لدى "المصرف العقاري" وفروعه، قبل انتهاء استحقاق السلفة السابقة التي مُولت.

أما المقصود بالكفالة الشخصية، فهي الكفالة التي يقوم بها العامل في "المصرف العقاري" بكفالة شخص آخر مقترض، حيث سيقوم بتنفيذ الالتزام وسداد الأقساط في حال تقصير المدين بالسداد، وبالتالي سيتم الاقتطاع من أجر الكفيل، وعلى هذا الأساس تم اعتبار مبلغ الكفالة الشخصية التي يقوم بها أي شخص من العاملين في "المصرف العقاري" أو فروعه جزءاً من السقف الائتماني المذكور لـ1.5 مليون ليرة سورية، مع اعتماد طلب السلفة الذي وضعته الإدارة العامة لـ"المصرف العقاري"، متضمنا المعلومات والالتزامات كافة.

المصرف العقاري بات في وضع أكثر راحة بالنسبة لسيولته التي ارتفعت بمقدار تجاوز مثلي ما كانت عليه سابقاً، حيث كانت لا تتجاوز نسبة 8% في الشهر السادس من 2012 لترتفع بعدها إلى 12% ومن ثم 16%، لتصل مع نهاية العام المنصرم إلى 22%.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.