موسكو تدين بحزم قتل المعارضة المسلحة لراهب كاثوليكي في سورية
موسكو تدين بحزم قتل المعارضة المسلحة لراهب كاثوليكي في سورية

أعلن الكسندر لوكاشيفيتش المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية أن موسكو تدين بحزم قتل الراهب الكاثوليكي الأب فرانسوا مراد في سورية على ايدي المعارضة المسلحة، مؤكدا ان مثل هذه الاعمال لا يمكن تبريرها.وجاء في تعليق المتحدث أن موسكو تدين بحزم هذه "الفظيعة البربرية الجديدة للمعارضة المسلحة السورية التي تظهر وجه اولئك الذين يقاتلون في صفوفها ويخلقون في البلاد جوا من الرعب والفوضى وعدم التسامح الديني".واكد لوكاشيفيتش أن "موسكو التي تدعو على الدوام إلى وقف أي عنف بأسرع ما يمكن في سورية والتسوية السياسية للازمة في البلاد، كانت ولا تزال تنطلق من أنه لا يمكن تبرير قتل الناس المسالمين، بما في ذلك بدوافع دينية


اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.