الرئيس الإيراني حسن روحاني
الرئيس الإيراني حسن روحاني

كشف الرئيس الإيراني حسن روحاني قبل مغادرته إلى أنقرة الإثنين أنه سيبحث مع القادة الأتراك تطورات الوضع في سورية وهو موضوع ينقسم بشأنه بعمق البلدان الجاران.

الرئيس الإيراني اعتبر أنه من الضروري "لإيران وتركيا" التعاون في كل المجالات، في مواضيع متعلقة بشمال أفريقيا وفلسطين والشرق الأوسط، وإن تحسين العلاقات الثنائية يعتبر أمراٌ هاماٌ  بالنسبة لكل المنطقة.

من جانبه رئيس لجنة الصداقة الإيرانية التركية في البرلمان الإيراني مؤيد حسيني صدر رأى أنه من الطبيعي أن يتعاون البلدان لتوفير الأمن والاستقرار للمنطقة خاصة في ظل الأوضاع المتردية في سورية والعراق، وأن الجميع يسعى لتطوير علاقات البلدين الاقتصادية.

علما أن الرئيس الإيراني سيلتقي نظيره التركي عبد الله غول ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان الذي زار طهران قبل أشهر قليلة فقط.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.