أرشيف
أرشيف

افتتح الأمين العام لحركة الاشتراكيين العرب "أحمد الأحمد" اليوم، معرضاً خيرياً تحت عنوان "ما صنعته نساء سورية" في صالة حسيبة بمشروع دمر السكني بدمشق بمناسبة إنجاز انتخابات رئاسة الجمهورية.
وتضمن المعرض صناعات يدوية لسيدات سوريات بمنتهى الدقة والمهارة، بما يؤكد عراقة هذه الصناعة التي تلقى رواجا لدى المواطنين وتلبي حاجاتهم وترمز إلى العيش الكريم للأسر التي تعمل في انتاج هذه الصناعات اليدوية.
وقال الأحمد في كلمة له خلال الافتتاح: "إن الشعب السوري وجه صفعة قوية لأمريكا والغرب الاستعماري ولحكام الخليج والقادة العرب المتحالفين معهم عندما توافد ملايين الناخبين الى صناديق الاقتراع ليقولوا لا للإرهاب والتكفير نعم لسورية الموحدة والدكتور بشار الأسد".
كما أكد الأحمد على أن سورية برهنت بشعبها أنه لا قرار في سورية إلا قرار الشعب، الذي أكد بإرادته الحرة واختياره الديمقراطي انتخاب الدكتور الأسد رئيساً للبلاد لولاية دستورية جديدة مشيراً إلى أن نتائج الانتخابات دليل على محبة الشعب والتفافه حول قيادته وأن هذه المحبة وصمود الشعب السوري وبطولات جيشه الباسل مكنت سورية من تحقيق الانتصار.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.