قيادة المشاة البحرية الأمريكية تقوم بإحالة ضابطين امريكيين بعد تحقيقات في هجوم استهدف قاعدة للناتو
قيادة المشاة البحرية الأمريكية تقوم بإحالة ضابطين امريكيين بعد تحقيقات في هجوم استهدف قاعدة للناتو

بعد تحقيقات في الهجوم الذي استهدف العام الماضي قاعدة للحلف الأطلسي فى جنوب أفغانستان ,قامت قيادة مشاة البحرية الأمريكية بإقالة جنرالين أمرييكين. وأعلن الجنرال جيمس آموس فى بيان صادر عنه أن العقوبة، وهى نادرة جدا، اتخذت بعد تحقيق عسكري أظهر أن الجنرالين تشارلز غورغانوس , وغريغ ستورديفانت لم يؤمنا بشكل جيد حماية معسكر "باستيون"، وهو قاعدة كبيرة للحلف الأطلسي فى ولاية هلمند المضطربة بجنوب أفغانستان. وكان الهجوم أسفر عن سقوط قتلين فى صفوف مشاة البحرية الأمريكيين و8 جرحى آخرين، وكذلك تدمير 6 مقاتلات أمريكية. وقال أحد قادة المسلحين أن الأمير البريطاني هاري كان هدفا أساسيا لهذا الهجوم. حيث كان يؤدي الخدمة العسكرية في ذلك الوقت في "باستيون" .وأوضحت قيادة مشاة البحرية فى بيانها أن الضابطين "اللذين لم يتصرفا على مستوى جنرالين" أحيلا إلى التقاعد.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.