سلفي يحمل علم القاعدة
سلفي يحمل علم القاعدة

أعلن في بروكسل عن اجتماع لقادة مجموعة السبع لوضع "خطة تحرك مشتركة" في مواجهة التهديد الذي يشكله الارهابيون العائدون من سورية بعد ارتكابهم جرائم قتل فيها وذلك في تعبير جديد لنوازعهم العنصرية.

وتضم مجموعة السبع كلا من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وبريطانيا ويشارك بها رئيس المجلس الأوروبي ورئيس المفوضية الأوروبية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر دبلوماسي بريطاني اليوم أن "قادة هذه الدول سيحاولون التفاهم على حل لهذه المشكلة التي تعني دولا عدة داخل المجموعة" مشيرا إلى أن المشاورات تهدف إلى "عرض الوسائل والخبرات لدى الدول وبحث ما يمكن القيام به على صعيد التعاون مع البلدان المحاذية لسورية ومراقبة تمويل الإرهاب.

هذا ويعتزم وزراء داخلية دول المجموعة عقد اجتماع عمل في لوكسمبورغ يوم غد الخميس مخصص لهذا الملف.

وأعلن المنسق الأوروبي لمكافحة الإرهاب جيل دو كيرشوف أن "أكثر من مئتي أوروبي توجهوا أو يريدون التوجه إلى سورية للقتال فيها".

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.