وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف
وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف

أشار وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في مؤتمر صحفي مع نظيره وزير خارجية لوكسمبورغ جین سلبورن إلى "أن  ايران كانت ولاتزال مستعدة للمساعدة في حل الأزمة السورية".

وقال ظريف في مؤتمر صحفي مع نظيره وزير خارجية لوكسمبورغ جین سلبورن إن على من يرى الحل في سورية عسكري و يدعم المجموعات الارهابية التي تحول دون تحقيق الشعب السوري لتطلعاته ان ينظر الى الحضور الواسع للسوريين المهجرين في الانتخابات خاصة في لبنان الاسبوع الماضي".

وخاطب وزير الخارجية الإيراني من يدعم الحل العسكري في سورية قائلا:" لماذا تحولون دون تقرير الشعب السوري لمصيره ؟ و لماذا تحكمون على مستقبل سورية سلفا؟ لماذا لا تسمحون للشعب أن يحسم خياره؟"

واوضح "أننا  قلنا مرارا أن الحل للازمة الانسانية و الاقليمية في سوريا تكون بفسح المجال امام السوريين لتقرير مصيرهم بانفسهم و بالتأكيد صناديق الاقتراع هي أفضل الطرق لذلك"، معتبراً أنه "يجب ان تتاح الامكانية لاقتلاع التطرف و العنف و الطائفية و اشراك كل السوريين في اعادة اعمار بلادهم و اعادة الظروف العادية الى البلد".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.