نائب وزير الخارجية وليد المعلم
نائب وزير الخارجية وليد المعلم

اقترع كل من رئيس مجلس الوزراء الدكتور وائل الحلقي و وزير الخارجية وليد المعلم ونائبه فيصل المقداد والمستشارة السياسية والإعلامية لرئاسة الجمهورية بثينة شعبان بأصواتهم في مبنى رئاسة الوزارء والخارجية.

رئيس مجلس الوزراء أشار إلى أن سورية تعيش عرس ديمقراطي حقيقي وأن هذه الانتخابات ستحدد مستقبل سورية، مضيفا أن سورية هي حالة من التعددية السياسية، تجسدها هذه الانتخابات بأبهى صورها.

وأوضاف الحلقي أن الشعب السوري رد على أصوات النشاز في صناديق الاقتراع، لافتاً إلى أنه يوم تاريخي في حياة السوريين.

من جانبه أكد وزير الخارجية وليد المعلم أن لا أحد يمنح الشرعية إلا الشعب السوري محييّاً الشعب الذي زحف إلى صناديق الاقتراع، وموضحاً أن حلف العدوان سيرى أنه باء بالفشل والطريق أمامه مسدود وسورية ستعود للأمن والأمان.

واعتبر المعلم  أن الشعب يسجل اليوم إرادته الشفافة ويسطر مستقبله بكل حرية ونزاهة.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.