حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية
حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية

أمام الرئيس الفلسطيني "محمود عباس"، أدى وزراء حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية اليمين الدستورية، في رام الله بالضفة الغربية، اليوم.
وفي كلمة توجه بها عباس للشعب الفلسطيني قالاً: " إنه بإعلان الحكومة ينتهي الإنقسام الفلسطيني"، مشدداً على أن المهمة الأساسية التي جاءت من أجلها هذه الحكومة هي " الإعداد للانتخابات "، ومؤكداً التزامها بالاتفاقيات الموقعة.
كما انتقد عباس "التصريحات الإسرائيلية المهددة لاتفاق المصالحة" قائلا إنها "تكشف النوايا الحقيقة للإحتلال"، مضيفا "لن نقف مكتوفي الأيدي إزاء العقوبات الإسرائيلية" التي لوح بها رئيس الوزراء الإسرائيلي.
من جانبها رحبت حركة حماس على لسان رئيس الحكومة المقالة "إسماعيل هنية"، بإعلان حكومة التوافق الوطني، وتعيين شوقي العيسة وزيراً لشؤون الأسرى فيها.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.