جاي كارني وباراك أوباما
جاي كارني وباراك أوباما

استقال الناطق الصحافي باسم الرئيس الأمريكي باراك أوباما جاي كارني بعد شغله ذلك المنصب لأكثر من ثلاث سنوات.

حيث قطع أوباما المؤتمر الصحافي اليومي الذي يعقده كارني للإعلان عن أنه استقال وإن نائبه جوش أيرنيس سيحل مكانه.

وقال أوباما إن استقالة كارني مرة وحلوة، واصفاً الصحافي السابق في مجلة تايم البريطانية بأنه واحد من أقرب الأصدقاء له في واشنطن.

وكان كارني قد تولى منصب الناطق باسم أوباما في كانون الثاني 2011 خلفاً لروبرت غيبس، أول شخص يتولى ذلك المنصب في عهد أوباما.

يشار إلى أن تاريخ العلاقة بين إيرنيس وأوباما يعود إلى فترة طويلة فقد كان مديرا للاتصالات في حملة أوباما للرئاسة في 2008 في ولاية أيوا التي صنعت حياته السياسية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.