المركز الروسي  للتأمبن يواصل تنفيذ مهامه في ميناء طرطوس
المركز الروسي للتأمبن يواصل تنفيذ مهامه في ميناء طرطوس

نفت وزارة الدفاع الروسية الانباء التي تحدثت عن إجلاء أفراد المركز الروسي للتأمين المادي والتقني بميناء طرطوس غرب سورية.واكد المكتب الصحفي للوزارة أن "المعلومات التي نشرها عدد من وسائل الإعلام عن إجلاء افراد المركز الروسي للتأمين المادي والتقني من ميناء طرطوس لا تتطابق والواقع". مؤكدة أن المركز الروسي يواصل تنفيذ المهمات المحددة له. وبدأت وسائل الإعلام بتناقل الأخبار حول إخلاء مركز التأمين الروسي في طرطوس بعد التصريحات التي أدلى بها ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسية لصحيفة "الحياة" وأكد فيها أن المركز فقد أهميته الاستراتيجية أو العسكرية بالنسبة لروسيا. وقال بوغدانوف إنه ليس لوزارة الدفاع الروسية أي موظف في طرطوس في الوقت الراهن.ونقلت صحيفة "فيدوموستي" الروسية عن مصدر في وزارة الدفاع تأكيده لهذه المعلومات. وقال المصدر إنه لا يوجد أي عسكري أو موظف مدني تابع للوزارة في طرطوس في الوقت الراهن، موضحا أن قرار سحب الطاقم العسكري من سورية مرتبط بسعي وزارة الدفاع لعدم تعريض العاملين في المركز للخطر في ظروف الحرب الأهلية الجارية في البلاد

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.