خلال جولة الوزير سمير قاضي أمين في حمص
خلال جولة الوزير سمير قاضي أمين في حمص

قام وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك سمير قاضي أمين أمس بجولة على الأسواق وعدد من المخابز الآلية وصالات الخزن والتسويق والمؤسسة العامة الاستهلاكية في عدد من آحياء حمص والمدينة القديمة .

وأكد قاضي أمين أن الأيام المقبلة ستشهد ورش عمل دائمة لإعادة تأهيل المنشآت الاقتصادية في حمص التي دمرت أو تعرضت للتخريب من قبل المسلحين ووضعها بالاستثمار من جديد لخدمة المواطنين.

وذكر الوزير قاضي أمين أن الأسواق في مدينة حمص ستزود بتشكيلة سلعية واسعة من المواد ذات المواصفات الجيدة والأسعار المناسبة .

وخلال اجتماعه مع الأسرة التموينية في محافظة حمص لفت الوزير قاضي أمين إلى أنه تم تحديد الآلية المطلوبة للعمل الرقابي المتوازن والمتكامل في المحافظة وأن الرقابة ستكون شديدة على المواصفات التي يتم التلاعب فيها من أجل الحصول على الربح العالي.

وقال وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك "هيبة الدولة ستفرض على جميع الأسواق التجارية لضبط كل حالة غش أو تلاعب بالأسعار التي ستطبق بشكل عادل يناسب البائع والمستهلك".

وفيما يتعلق بالمدينة القديمة بين الوزير قاضي أمين أنه سيتم إحداث خطوط إنتاج جديدة في عدد من المخابز الآلية والاحتياطية وافتتاح مخابز جديدة في الأماكن التي تحتاج لذلك إضافة إلى إعادة تأهيل صالات الخزن ومنافذ التدخل الإيجابي المتضررة في المدينة القديمة والتوسع فيها أفقيا.

وبالنسبة للأماكن التي لا يتوافر فيها صالات لفت وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك إلى أنه سيتم العمل بكل الطرق الممكنة إما عن طريق الإدارة المحلية أو المواطنين أو من خلال استئجار محلات من أجل رفد المواطنين بالمواد التي يحتاجونها يوميا.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.