أرشيف
أرشيف

أوضحت البيانات الصادرة عن وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" أن تياراً من النيازك أطلق عليه اسم "كاميليوبارداليد" سيتساقط على الأرض في الفترة من 23 إلى 25 أيار، وذلك بسبب مرور الأرض عبر ذيل مذنب.
كما تشير البيانات إلى إمكانية رؤية المطر النيزكي بالعين المجردة بعد العثور في السماء على نجم القطب وكوكبة الزرافة التي سيصدر عنها تيار النيازك، لافتة إلى أن سرعة النيازك المتساقطة ستبلغ نحو 200 نيزك في الساعة.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.