شي جينغبينغ
شي جينغبينغ

أكد الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جين بينغ رفضهما المطلق لأي محاولات للتدخل في شؤون سورية الداخلية بإستخدام القوة.

وأعلن الرئيسان أمس من مدينة شنغهاي الصينية، في بيان مشترك صدر في ختام المباحثات التي جرت بينهما، أن بلديهما يدعمان جهود الحكومة السورية وجهود الأسرة الدولية الموجهة إلى الإنجاز الناجح لعملية إتلاف الأسلحة الكيميائية في سورية.

وأعرب بوتين وبينغ عن "القلق العميق بخصوص الوضع الإنساني المتردي في سورية" داعيين إلى "انتهاج مسلك غير مسيس وغير منحاز من أجل حل مشكلات سورية الإنسانية ومشكلات المهجرين السوريين في الخارج بشكل عاجل مع مراعاة معايير القانون الإنساني الدولي".

وأوضح البيان أن الرئيسين دعيا إلى "التخلي عن لغة العقوبات أحادية الجانب وعن تمويل أو تشجيع النشاطات الرامية إلى تغيير النظام الدستوري في أي دولة" وأكدا أيضا ضرورة الحفاظ على "استقرار العلاقات الدولية والسلام والأمن على المستويين المحلي والعالمي" وتسوية الأزمات والخلافات ومكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للقارات والتصدي لانتشار أسلحة الدمار الشامل.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.