الجيش السوري في مدينة حلب(أرشيف)
الجيش السوري في مدينة حلب(أرشيف)

بعد المضي قدماً في عمل المصالحات الوطنية في مدينة حمص، يستمر الجيش السوري التقدم في الريف الشمالي، في خطوة لتأميم المحافظة بشكل كامل، فاستهدفت وحدات من الجيش تجمعات المسلحين في الرستن وتلبيسة وحوش حجو والدوير الشمالي والناصرية وأوقعت عددا من منهم بين قتيل ومصاب.

وفي ريف ادلب دمرت وحدات أخرى من الجيش تجمعات للمسلحين في الرامي والمغارة وأوقعت العديد منهم بين قتيل ومصاب، كما تم استهداف تجمعات أخرى قرب بلدة خان السبل وقرية تلتيته بناحية كفر تخاريم وقتل عدد منهم وإصيب آخرين بالإضافة لتدمير أجهزة تنصت حديثة كانت بحوزتهم.

وتصدى الجيش لمجموعات مسلحة غرب حي الزهراء ومعامل الليرمون بمدينة حلب وأوقعت أفرادها بين قتيل ومصاب، فيما قامت وحدات أخرى باستهداف تجمعات مسلحة في أحياء الراشدين وبني زيد والكاستيلو وهنانو والمنصورة بمدينة حلب القديمة وأوقعت أفرادها قتلى ومصابين، وقضت على مسلحين وأصابت آخرين في قرى وبلدات ماير وحندرات وخان العسل والمسلمية ودارة عزة وعندان وعزان وبعيدين وكفرناها ومعارة الارتيق والمدينة الصناعية ومحيط السجن المركزي بريف حلب.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.