أرشيف
أرشيف

نيرمين فرح
ربما يعد الرقم 13 رقم حظ في أحد الدول ولكنه في نطاق الدواء السوري يّعد تراجع بنسبة مئوية كانت حائزة على سمعة جيدة.
حيث تراجعت تغطية المعامل الدوائية في سوريا من 93% إلى 80% بعد ثلاث سنوات ونصف من الحرب ليخرج حوالي 18 معمل دوائي عن العمل من أصل 71 معمل دوائي، والبعض الآخر يعمل بطاقة إنتاجية منخفضة كمعل "تاميكو" بعد فقدان الأمل برجوعه إثر الانفجار الأخير الذي أصابه.
وأكدت وزارة الصحة أن بدائل الدواء موجودة ومؤمنة  بطرق عدة منها اتفاقيات مع دول صديقة كإيران، وفتح الاستيراد قدر الإمكان للصيدليات والمشافي والهيئات الطبية .
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.