الرئيس محمود عباس
الرئيس محمود عباس

سلّم سفير دولة فلسطين في دمشق محمود الخالدي، الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين، اليوم، رسالة للرئيس بشار الأسد من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، حيث أكد الأخير وقوف الشعب والقيادة الفلسطينية ضد أي تدخل خارجي في سورية، وأن مصير سورية سيؤثر على الشعب الفلسطيني، لأن الشعبين الشقيقين شريكان في الحاضر والمستقبل.
كما عبر الرئيس عباس عن تقديره وتقدير الشعب الفلسطيني لكل الدعم الذي قدمته سورية للاجئين الفلسطينيين فيها طيلة السنوات الماضية، مشيراً إلى الوضع الصعب الذي يعيشه الفلسطينيون نتيجة للازمة التي تمر بها سورية.
من جانبه، أكد المقداد أن القيادة السورية تقف ضد استهداف المسلحين للمخيمات الفلسطينية في سورية، تنفيذاً للمخططات الإسرائيلية الغربية، وأن سورية تسعى لعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى مخيماتهم في سورية.
وأكد الدكتور المقداد على الدعم السوري الثابت للقضية الفلسطينية وأن ما تواجهه سورية جاء في اطار مخطط إسرائيلي يهدف إلى اجهاض القضية الفلسطينية باعتبار سورية هي البلد الذي رفض المخططات الصهيونية الأمريكية لتصفية القضية الفلسطينية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.