صورة للمباراة
صورة للمباراة

بعد تعادل بالأصفار.. أعطت ركلات الترجيح الفوز بلقب بطولة الدوري الاوروبي لاشبيلية الاسباني على حساب بنفيكا البرتغالي بنتيجة 4-2 الاربعاء .

بدأ الشوط الأول مثيرا وسريعاً من الفريقين، وفي الدقيقة الرابعة سنحت فرصة خطيرة لمصلحة الخطير لميا أمام مرمى اشبيلية ولكن الحارس بيتو تألق وابعد الكرة.

واستمرت الدقائق بضغط كبير من الفريقين وسهدت المباراة الكثير من حالات العنف، حيث اجبرت هذه التدخلات الحكم على اشهار اول بطاقة في المباراة لمصلحة لاعب اشبيلية فازيو ومورينو في الدقيقتين 12 و13 على التوالي بعد التدخل القوي على سوليماني الذي اجبر على الخروج بسبب اصابة تعرض لها على مستوى الكتف من مورينو.

في اخر لحظات المباراة في الدقائق العشرة الاخيرة ساد جو من الحذر عند الفريقين وخصوصاً عند فريق اشبيلية الذي اكتفى بالدفاع وشاهد هجمات بنفيكا التي انهمرت عليهم كالمطر لكن كل هذا لم يغيير النتيجة لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي يولجأ كلا الفريقين إلى الأشواط الاضافية.

ولم يتغير الوضع كثيرا في الاشواط الاضافية، وبقي الحال على ما هو عليه واستمر اغلب اللعب ينحصر في وسط الملعب وعانى اللاعبون كثيرا من حالات الشد العضلي لتنتهي الاشواط الاضافية ايضا بالتعادل السلبي.

وكانت كلمة الفصل من خلال ركلات الترجيح، وتمكن حارس اشبيلية بيتو من انقاذ مرماه مرتين ليقود فريقه الى لقب طال انتظاره في الاندلس

بنفيكا اليوم فعل كل شي الإ التسجيل، حيث اضاع كثيرا من الفرص المحققة ليهدي هو بدوره اللقب لحساب اشبيلية العنيد الذي فرض نفسه كرقم صعب في البطولة بقيادة المدرب الشاب اوناي ايميري.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.