في الورشة
في الورشة

رواد زينون

افتتح وزير التربية هزوان الوز ورشة عمل للموجهين الأولين والاختصاصيين وبعض المدرسين المتميزين في مواد الرياضيات والعلوم والفيزياء والكيمياء من محافظات دمشق وريف دمشق والقنيطرة مؤكداً أهمية تقويم تعلم الطلبة وأدائهم من الناحية المعرفية والمهارية والوجدانية

ووضح الوز أهمية هذه الورشة التي تهدف إلى التعريف بمشروع دراسات التوجهات الدولية لمواد الرياضيات والعلوم والفيزياء والكيمياء /TIMSS 2011 / ومستوى تحصيل طلبة سورية مقارنة مع دول العالم من أجل تحسين التعلم والتعليم في مادتي العلوم والرياضيات للصف الثامن إضافة إلى مقارنة درجات تحصيل طلاب سورية خلال الأعوام: 2003 -2007-2011 ، وتحديد موقع سورية من بين دول العالم في هذا المشروع ، فضلاً عن تدريب الموجهين الاختصاصيين والمدرسين على مستويات الأسئلة المتنوعة من فهم ومعرفة وتطبيق وتحليل وتركيب وتقويم وإعطاء أمثلة على كل مستوى من المستويات في التخصصات كافة للاستفادة منها عند وضع الأسئلة وتوزعها على المنهج.

وأشار الوز إلى أن هذا المشروع يتبع إلى الجمعية الدولية لتقييم الإنجازات الدولية والذي يُعد تعاوناً دولياً مستقلاً لمؤسسات البحث الوطني والهيئات الحكومية التي تقوم بتنفيذ دراسات الإنجازات الوطنية.

وقدم الوز لمحة زمنية حول مراحل تنفيذ المشروع حيث شاركت سورية للمرة الأولى في عام 2003 بسلسلة دراسات تبع ذلك  في عام  2007 مشاركتها في المجال نفسه، واستكملت عام  2011 بمشاركة ثالثة وتم تنفيذ اختبار تجريبي على عينة مقدارها 25 مدرسة من مدارس الجمهورية العربية السورية خلال العام الدراسي 2009- 2010

كما تم تنفيذ الاختبار الرئيس على عينة مقدارها 150 مدرسة من مدارس الجمهورية العربية السورية خلال العام 2010-2011م ، وشملت  600 ألف طالب من 63 بلداً حول العالم و يُعد اختبار الـ TIMSS أحدث سلسلة طموحة  من التقييمات الدولية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.