لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي
لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي

صرح وزير خارجية فرنسا لوران فابيوس الثلاثاء من واشنطن أن فرنسا "تأسف" لأن الرئيس الأميركي باراك أوباما لم يوجه ضربة عسكرية الى سوريا في خريف عام 2013.

وقال فابيوس في مؤتمر صحافي "نأسف لذلك لاننا كنا نعتقد انها كانت ستغير كثيرا من الامور على مستويات عدة، الإ أن هذا واقع حصل ولن نعيد صنع التاريخ".

يذكر أن فرنسا تقدم يوم الإثنين الفائت بمشروع قرار لمجلس الأمن الدولي بشأن الملف السوري، إلا أن المجلس لم يبت به بعد، الأمر الذي استبعده مراقبون خصوصاً بعد تصريحات مندوب روسيا الدائم في الأمم المتحدة برفض بلاده للقرار.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.