مشفى درعا الوطني
مشفى درعا الوطني

تفقد محافظ درعا محمد خالد الهنوس اليوم سير العمل في مشفى درعا الوطني بعد إعادة تأهيله وترميم ما خربه المسلحون قبل عام  .

وقال المحافظ الهنوس إن إعادة المشفى إلى الخدمة بجهود مختلف القطاعات رسالة واضحة لكل أبناء درعا بأن الإرهاب يخرب والدولة السورية تعمر وأنها لن تترك إرهابيا واحدا على أرضها.

بدوره قال مدير المشفى الدكتور وليد الشنور إن المشفى يستوعب 400 سرير ويقدم الآن كافة الخدمات الطبية من إسعاف وأشعة وتحاليل مخبرية وعمليات جراحية وغيرها، لافتا إلى توافر مختلف الأدوية الإسعافية والتجهيزات الطبية لتقديم كل ما يحتاجه المراجعون.

يشار إلى أن المشفى اليوم شهد ولادة أول طفلة فيه اختارت والدتها تسميتها سورية، لفخرها بأن تطلق اسم سورية على طفلتها التي رأت نور الحياة في المشفى الذي حرمت هي وغيرها من أهل درعا من تلقي خدماته الطبية المجانية خلال عام كامل بسبب المسلحين.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.