خوسي موخيكا رئيس الأوروغوي
خوسي موخيكا رئيس الأوروغوي

لا يشبه خوسي موخيكا غيره من الرؤساء، ولم يحمل ألقاب الرؤساء الاعتيادية، وإنما استحق لقب "أفقر رئيس في العالم".

يتلقى رئيس الأوروغوي موخيكا، راتباً شهرياً مقداره 12500 دولار، ولكنه يحتفظ لنفسه بنسبة 10% فقط من راتبه، أي 1250 دولاراً، ويتبرع بالباقي للجمعيات الخيرية في بلاده، ويعيش منذ توليه الرئاسة في آذار 2010، في بيت ريفي بمزرعته، ويرفض العيش في القصر الرئاسي، كما أنه لا ينتفع بالحراسة المشددة كبقية رؤساء العالم.

 وينشغل موخيكا دائما بالتفكير في الفقراء، فعرض في شتاء العام الماضي على المصالح الاجتماعية في حكومته استعمال بعض أجنحة القصر الرئاسي المعروف باسم "كاسا سواريث إي رييس" في العاصمة مونتفديو لتوفير المأوى للمشردين في حالة عدم كفاية المراكز الموجودة في العاصمة.

موخيكا من مواليد 20 أيار 1935، تولى سدة الحكم في آذار 2010 عن عمر ناهز 75 عاماً، وسبق أن عمل وزيراً للثروة الحيوانية والزراعة والثروة السمكية بين عامي 2005 و2008.

 وعن المبلغ الذي يتركه لنفسه يقول إنه يكفيه ليعيش حياة كريمة، بل يجب أن يكفيه، خاصة أن العديد من أفراد شعبه يعيشون بأقل من ذلك بكثير، ولذلك حصل على اعتراف دولي وعلى لقب "أفقر رئيس في العالم وأكثرهم سخاء".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.